كلام رئيس التحرير
موقعیت شما: العربیة»كلام رئيس التحرير

إسماعیل شفیعي سروستاني
إن مفردة «الجاهلية» تأخذ بالقارئ على الفور إلى ألف وأربعمائة عام إلى الوراء. إلى عصر وجيل اعتبرا «جهلاء» بسبب الاتصاف ببعض الصفات والقيام ببعض الممارسات التي تعرف ب«الجاهلية» لدى أصحاب الثقافة والحضارة.

فيما عمل الحكماء الإلهيين من خلال الرجوع إلى المصادر الوحيانية والسنن السماوية الجارية في التاريخ، لاكتشاف سر الكون والحكمة المعنوية لمجئ ورحيل الثقافات والحضارات.  وكل هذا الجهد والجدّ هو من أجل معرفة في أي نقطة من التاريخ يستقر الإنسان العصري والمجال الثقافي والحضاري المعاصر وإلى أين سيؤول مصيرهم وكيف يمكن العمل للحد من تراجعهم وسقوطهم لكي يبقوا في قمة التاريخ إلى الأبد.

إن المهدوية منسجمة ومتناغمة مع روح الشاب، ومنسجمة ومتناغمة مع قلب الشاب، فقلب الشاب لا يجب أن يكون 25 عاما حتما لكي يكون شابا، فالكثير من الرجال والنساء، مات قلبهم في عهد الحداثة والشباب، والكثير من الرجال والنساء، قلبهم شاب وهم في منتصف العمر والشيخوخة، فشباب القلب لا علاقة له بالعمر والجسد.

نهضة أبي عبدالله الحسين علیه السلام  ونهضة حضرة صاحب العصر والزمان علیه السلام
لقد كان جميع الأنبياء والأوصياء الإلهيين علیهم السلام يتمتعون بعلم كونيات موحد و مشترك. و في الحقيقة فان إنطباعهم الكلي و العام عن العالم و الانسان و المنطلق و الوجهة و كيفية الوجود و العيش في الأرض، كان موحدا و مشتركا.

اسماعیل شفیعی سروستانی
لقد قلنا في الفصلين السابقين، بان الحديث في موضوع الفكر يدور حول نوع الرؤية والفكرة التي يكونها الانسان عن العالم والكون، وفي مقولة الثقافة يدور البحث حول مجموعة الاداب والتقاليد المقتبسة من ذلك الفكر ونوع الرؤية، وفيما يخص الحضارة، فان الامر يتعلق بالصورة المادية لحياة الانسان.

اسماعیل شفیعی سروستانی
تمضي الأيام والأسابيع كالبرق والريح، وما إن تنظر في أحوالك حتى تجد أن فترة الحداثة والشباب قد مضت ويغزو الشيب الرأس وكأن حبات الثلج قد انتشرت عليه وتنتقل إلى فترة الكهولة. وعندما تنظر إلى خلفك ترى أن كل هذه الأعوام قد مرت وكأنك عشت يوما لا أكثر كشروق الشمس وغروبها.

اسماعیل شفیعی سروستانی
«نحن نصنع المدن والمدن تصنعنا»، هذه عبارة نسبت الى تشرتشيل، ولا يفرق ان كان هذا الكلام لتشرتشيل أم لغيره. فنقطة دقيقة تكمن فيه وهي ان المدن تقوم على اكتاف صانعيها الذين يرسون اساس نظامها الثقافي وهيكلتها المعمارية بما يتطابق مع الاخلاق والادب والثقافة التي اكتسبوها. النظام الفكري الخاص التي يتضح فيه موقع الانسان والله والعالم. وهذا يتوقف على الانطباع الذي يحمله هؤلاء الصناع عن الانسان وما المقام والشان الذي يولونه له في الارض. هل هو مقام الهي في الارض أم عبودية تامة لرب الارباب؟

وبعد الإتيان على ذكر النبي موسى (ع)، يتطرق "دعاء الندبة" إلى المنعطف السادس في التاريخ. إن آخر نبي لبني اسرائيل، عيسى (ع) يبشر بمجئ أحمد، نبي آخر الزمان. إن الهدف الرئيسي في الخارطة الإلهية العامة، وإرسال الرسل وإنزال الكتب، هو دين الرسول الخاتم والرسول الخاتم شخصيا، وإن كلا من الأنبياء السابقين، كانوا بمثابة مقدمة مهدوا وسهلوا، لجعل البشرية جاهزة لتقبل "الدين المتكامل والرسول الخاتم".

إسماعیل شفیعی سروستانی
... كنت قد قبلت قبل نحو شهر أو شهرين دعوة من وزارة التربية والتعليم لزيارة مدينة «بندرعباس» والمشاركة في دورة تدريبية لمعلمي الأدب الفارسي. كان مقررا أن ألقي محاضرات مكثفة عن الأدب الفارسي والنصوص القديمة. وفائدة هذا النوع من الفصول الدراسية هي التعرف على الأوضاع الثقافية للمناطق المختلفة على الأقل.

إستنادا إلى جميع الآيات والروايات فان خلقة الكون ليست بلا هدف، وإن جميع الظواهر الجزئية والكلية تسير وتتحرك على مسار ذلك الهدف الكلي: "إنا لله وإنا إليه راجعون" وبما أن الإنسان زهرة وتاج الكون وبامتلاكه كافة الإمكانات المادية والمعنوية، يضطلع بدور رئيسي في تحقيق هذا الهدف الكلي في التاريخ، وهو في ذيل إشارة وحضور الأنبياء الإلهيين العظام، يتولى مهمة تنفيذ الأوامر الإلهية ويمهد لتحقيق الأهداف الإلهية العامة. لكن العاملين والسببين المهمين الداخلي والخارجي...

ابتدا
قبلی
1
صفحه 1 از 9