السیاسة

قال آية الله محسن الاراكي في كلمته الافتتاحية لـ "مؤتمر علماء الاسلام في دعم المقاومة الفلسطينية" "الامة تعيش ظروفا عصيبة ومرحلة خاصة، خلقها الاستكبار العالمي والصهاينة من ناحية، والمجموعات التكفيرية من ناحية اخرى".

ساهر عريبي
رغم مرور أكثر من عقد من الزمن على سقوط نظام الجور والبغي الصدامي , واعتلاء الشيعة لسدة الحكم في بلاد الرافدين ولأول مرة ومنذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة بل ومنذ خلافة امير المؤمنين علي ابن ابي طالب عليه السلام, ولازال الدم الشيعي يهرق ولازال شباب الشيعة يساقون الى المذابح كما تساق الأضاحي.

زار المرجع الديني الأعلى للطائفة سماحة السيد السيستاني - مد ظله - جمع من طلاب الحوزة العلمية في النجف الأشرف طالبين منه النصيحة لهم في حياتهم العلمية الجديدة بما يضمن لهم النجاح في مسيرتهم الدنيوية والأخروية وتزامنت زيارتهم هذه مع حضور العلامة السيد مرتضى الكشميري فاستمع بإمعان ودقة الى ما تفضلت به المرجعية من النصائح للطلبة ولخصها بتصرف منه وإضافة لبعض الفقرات بما يتناسب مع النقاط التي أشار اليها - مد ظله - .

إن حركة أنصار ثورة 14 فبراير تضم صوتها مع القوى الثورية المعارضة بالتضامن مع المناضل عبد الهادي الخواجة وعائلته المجاهدة والمناضلة وتطالب جماهير الشعب بالمشاركة الفعالة في النشاطات والبرامج الثورية وحملة التضامن الواسعة لإطلاق سراح الخواجة وإبنته مريم الخواجة من سجون العصابة الخليفية المحتلة..

أكد عالم الدين البحريني «آية الله قاسم» أن "ما يصح لأي مسلمٍ من أي مذهبٍ أن يسترخص دم المسلم الآخر ولا يسعه إلا أن يستنكر هتك حرمة أي مسجدٍ من مساجد المسلمين ويواجه ما استطاع الخارج على حرمات الإسلام بالمواجهة اللائقة. وإنّ جهل كثير من المسلمين بالإسلام وبعدهم عن أحكامه ومسلّماته يجعلهم يفرحون لجريمة قتل المسلم والعدد الكبير من المسلمين إذا كانوا من المذهب الآخر، وهذا من أضل الضلال ومن أشد التضييع للشريعة البيضاء والدين الحقّ".

أخفقت العملية السياسية في العراق بانتاج نظام حكم ديمقراطي يتوفر على العدالة الأجتماعية والحرية والأمن والخدمات، كما فشلت بتحقيق الحد الأدنى من الحقوق لأبناء الشعب العراقي الذي صار في معرض الإستباحة في دمه وحياته وعرضه وماله .

محمد صادق الحسيني
نحن كنا ولا نزال في حالة حرب ومجابهة ومواجهة وكر وفر وشد وجذب و معارك محتدمة بيننا نحن العرب والمسلمين وبين الغربيين بزعامة واشنطن.

خليل الطيار
بعد سبات عميق ظهر الرئيس اوباما في الايام الاخير كانه احد اكبر الساسة المتحمسين لنجدة العرق في العالم ، ففي غضون ايام معدودة وفي سابقة غير مألوفة ظهر اوباما في ثالث ظهور له وهو يتحدث مهتما بالشان العراقي حذر خلاله الساسة العراقيين للعمل بسرعة لحسم تشكيل الحكومة والا فان "الذئب على الابواب" .

جميل ظاهري
يشهد الرأي العام العالمي خاصة خلال العقد الأخير من الزمن تكرار اصطلاحات سياسية تنم عن نظرة طائفية شوفينية تجاه اتباع ومحبي وشيعة أهل بيت النبوة والامامة عليهم السلام، تحمل أسماء عديدة منها "الانبعاث الشيعي" و"الهلال الشيعي" و"الغزو الشيعي" و"التمدد الصفوي" وغيرها المتأثرة بظاهرة الـ"شيعة فوبيا" والتي هي بحد ذاتها تحتاج الى معالجة متأنية متجذرة متأصلة من قبل العلماء والباحثين والمفكرين بعيداً ...

ذكر بعض المجاهدين الذين لبّو نـــداء الجهاد الكفائي ، من قبل السيد الامام السيستاني "اعزه الله تعالى" ،إنهم قاموا بزيارة لسماحته ،بالزي العسكري ،وقلدوه الدعاء ،فقالوا رفع يده ودعا ،وقال (النصر مؤكد إن شاء الله) .

15
بعدی
انتها
صفحه 15 از 15