التحديات العصرية

في العام 1994 أعادتني "السي دي ايه" إلى واشنطن بعد سنتين قضيتهما في دوشنبه، بطاجيكستان، -أبعد وأفقر رقعة على وجه الأرض. وبصراحة، كنت سعيدا في العودة إلى البيت، قاذفا تلك الفترة خلف ظهري. فالآن لدي ما يكفي من الماء للاستحمام، وحصص الإعاشة العسكرية، والوقت الكافي للنوم من دون أن اسمع صوت رمايات الدبابات، وأنا بحاجة إلى استراحة قبل أن اذهب إلى جزء آخر من العالم. وبدأت أبحث عن بيت للإيجار في واشنطن.

كانت مجموعة كارليل تستعد للدخول في مؤتمر المستثمرين السنوي في فندق ريتز كارلتون في 11 سبتمبر 2001 في واشنطن، ضربت طائرة "الاميركان ايرلاينز الرحلة 77" في مبنى البنتاغون، على بعد ميلين ونصف  فقط إلى الجنوب. ولو ضربت الرحلة رقم 93 ليونايتد ايرلاينز البيت الأبيض، -هدفها المفترض-، لكان الحضور في مجموعة كارليل، شعروا بالصدمة على الرغم من أنهم لا يدركون تلك المشاعر عادة.

من عاصمة المملكة العربية بلدية نجد، مركز الوهابيين، في خيمة إلى الشمال مباشرة من قصر جلالته، أبعث لك تحياتي، "كتب توماس بارجر الثمانيني لزوجته الشابة، كاثلين، في ميدورا، داكوتا الشمالية، في اليوم الأخير من صيف العام 1938". كان هناك أقل من أربعة عشر أوروبيا هنا، ولا أعتقد أن الكثير منهم كان يبعث الرسائل، الجيولوجيا دفعت بتوم برجر نحو الرياض. فإلى الغرب من العاصمة

إلى الشرق، ترى عبر الصحراء السعودية، -حيث تلوح الشمس صباحا في الأفق- يقف سائق الشاحنة، وهو واحد من آلاف المسلمين الشيعة الذين يعملون في حقول النفط السعودية، أطفأ المحرك، وبدا يتفقد ساعته للمرة الأخيرة، وبدأ بتلاوة آيات من القرآن الكريم، التي حفظها منذ فترة طويلة، وأضواء أكبر منشأة لاستخراج ومعالجة النفط في العالم تتلألأ من حوله

كتاب "النوم مع الشيطان" لمؤلفه روبرت باير الضابط الميداني السابق في الاستخبارات المركزية الأميركية والذي شغل مناصب عديدة أبرزها رئاسة محطة السي آي إي في لبنان عام 1983، وكان ضالعا في عدة عمليات اغتيال في عدة بلدان، يكشف دور بندر بن سلطان في دعم التكفيريين.

الوهابية ومعوقات التمهيد
سلسلة من الابحاث تسلط الضوء على الحركة الوهابية وتكشف إرتباطاتها الخفية
التاريخ السعودي الوهابي اليهودي مردخاي بن موشي هو الجد الأكبر لآل سعود/ الحلقة الثالثة
السيد مرتضى الرضوي

التاريخ السعودي الوهابي اليهودي مردخاي بن موشي هو الجد الأكبر لآل سعود/ الحلقة الثانية
سلسلة من الابحاث تسلط الضوء على الحركة الوهابية وتكشف إرتباطاتها الخفية

السيد مرتضى الرضوي
في عام (851هـ) ذهب ركب من عشيرة المساليخ من قبيلة (عنزة) لجلب الحبوب من العراق الى نجد، وكان يرأس هذا الركب شخص اسمه: سمحي بن هذلول، فمر ركب المساليخ بالبصرة، وفي البصرة ذهب أفراد الركب لشراء حاجاتهم من تاجر حبوب يهودي اسمه (مردخاي بن إبراهيم بن موشي) وأثناء مفاوضات البيع والشراء سألهم اليهودي تاجر الحبوب

5
صفحه 5 از 12