العربية
آگهی

سلیمان النبی علیه السلام
إن كل الأنبياء كانوا يحددون أوصياء لهم بأمر الله تعالى لكي يسلموهم أمر النبوة كما ليورثوا لهم بعض أدوات الرسالة لهم كالمعجزات و القرات الخاصة.و أما بالنسبة لـداود علیه السلام  و سليمان علیه السلام  كان الأمر مختلفا و ورث سليمان الملك عن أبيه إضافة على النبوة ميزات كالحكم بين الناس و التكلم مع الطيور.

إن معظم مؤرخي الماسونية متفقون على أن منطلق ونشأة هذا التنظيم تعود إلى الحروب الصليبية، على الرغم من أن الماسونية أسست في مطلع القرن الثامن عشر للميلاد في «بريطانيا»، لكنها تضرب بجذورها في الحروب الصليبية التي اندلعت في القرن الثاني عشر للميلاد. وفي منعطف قصة الماسونية المعروفة، ثمة طائفة يطلق عليها إسم «فرسان الهيكل» أو «فرسان المعبد».

على الرغم من أن كل الناس في حياتهم في حرب مع النفس الأمارة يجب أن نعرف أن إبليس و جنوده أيضا يشاركون في هذه المعركة الكبيرة بين الخير و الشر و يسعون للتغلب على الخير و يزيدون قدرة الشر و يصل هذا إلى حد في آخر الزمان و هو عصر غلبة الشياطين و ظلمهم على الناس أن حفظ الإيمان في القلب يصعب كحفظ النار في الكف و بهذا العداء الكبير الذي نشاهده من الشيطان بالنسبة للمؤمنين و المسلمين فلا شك أن يوم موته يعتبرعيدا لعباد الله و هذا اليوم ليس بعيدا لأنه حسب الروايات أمهله الله حتى الوقت المعلوم.

هارون في امّة الرسول صلی الله علیه و آله و سلم
قال الله الحکیم فی محکم کتابه علی لسان موسی علیه السلام :
«وَ اجْعَلْ لِي وَزِيراً مِنْ أَهْلِي هارُونَ أَخِي اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي وَ أَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي‏.»1

بعض الناس يتصورون أن الإمام الحسن علیه السلام  سبط النبي علیه السلام  بما أنه وقع معاهدة الصلح مع معاوية ما كان يعرف فنون الحرب و لكنهم لا يعرفون أن الصلح في مكانه كان أفضل حل و في نفس الوقت الحرب في ميادين الحرب صحيح في مكانه.لو لم تكن شجاعة الحسن بن علي علیه السلام  في ساحات الحرب في معركة الجمل لم تنته هذه المعركة و لم ينته الخلاف و التفرقة بين المسلمين .

الشيخ ماهر الحجّاج
إنَّ الإنسان على مَرِّ العصور كان محفوفاً بحجج الله تعالى يدعونه إلى الرشاد والصـراط المستقيم، وما زال يعارضهم ويخالفهم ويسلك غير سبيلهم، ويمشـي في سبل متفرِّقة، بل في بعض الأحيان يرتكب ما يخالفهم عناداً وتعدّياً، كما يُحدِّثنا القرآن عن الأقوام السالفة، والقرى التي حلَّ عليها غضب الله تعالى، إلَّا أنَّ فعلهم هذا لم يقف أمام فيض الكريم لينقطع، ولا أمام حجَّة الله ليدحضها، بل ما زالت حجج الله قائمة على البشـر، وبراهينه تترا عليهم آناء الليل وأطراف النهار....

9
صفحه 9 از 195

الاخبار